ميديا / مقالات / قصة طريفة (العدد : 97)

دهاء وزير

2017-05-03

ذات يوم دخل المستشار علي مولاه في قصره الفخم، فوجده غارقاً في تفكير عميق، استئذن المستشار في الدخول وسأله عما يشغل باله وتفكيره لهذه الدرجة، فأجابه : أنا أريد أن افرض ضرائب جديدة علي بعض البضائع في مملكتي بقيمة 10% وبذلك بهدف تمويل خزائني التي تكاد أن تفرغ وينتهي ما بها من أموال وذهب، ولكنني أفكر في رد فعل الناس في المملكة ورأيهم في هذا القرار وكيف سيتقبلونه، فكر المستشار قليلاً ثم ابتسم في خبث وهو يقول : دع الأمر لي يا مولاي ولا تقلق تماماً . جمع المستشار أعوانه وطلب منهم ان ينشروا في الاسواق وجميع انحاء المملكة اخبار واشاعات كاذبة حول أن الحاكم سوف يقوم بفرض ضريبة جديدة علي جميع البضائع بمقدار ............

الشيطان فاعل خير

2017-04-24

في يوم من الايام قامت سيدة فقيرة بالاتصال علي محطة إذاعية لتطلب من المسئولين عن المحطة المساعدة لإعالة أولادها الصغار بعد وفاة زوجها، وكان هناك رجل ملحد يستمع إلي هذا البرنامج الإذاعي وقت اتصال هذه السيدة، فقرر أن يتصل هو الآخر بالمحطة حتي يسخر من تلك المرأة . تواصل الرجل الملحد مع مسئولي القناة وأخذ منهم عنوان السيدة بحجة أنه يريد مساعدتها وإرسال الاموال إليها وإلي اولادها كل شهر، وبعد أن حصل علي عنوانها أمر سكرتيرته الخاصة أن تقوم بشراء كميات كبيرة من المواد الغذائية الاساسية، ومن ثم الذهاب بها إلي منزل السيدة . ولكنه أمر السكرتيره أنه عندما تسأل المرأة عمن أرسل إليها هذا الطعام أن تجيب ............

قصة بائع الاحذية

2017-04-18

 فى يوم من الأيام أرسل أحد رجال الأعمال بائع أحذية فى مهمة تستغرق إسبوعين فى إحدي الدول النامية ليري إمكانية إنشاء مصنع لبيع الأحذية فى هذة الدولة، وفعلاً سافر الرجل الي هذة الدولة وبعد أسبوعين عاد ليخبر رئيسة أنه لا توجد أى فرصة لإنشاء مصنع أحذية فى هذة الدولة، لأن سكانها لا يلبسون أى أحذية هناك علي الإطلاق ! فكر رجل الأعمال قليلاً وكان ذكياً ولماحاً وقرر أن يرسل بائع آخر للأحذية فى نفس المهمة ولنفس الدولة، وبعد أسبوعين عاد البائع الآخر إلي رجل الأعمال وعينية يملؤها الحماس قائلا : ” لدينا فرصة رائعة جداً لبيع الأحذية فى هذة الدولة، فلا يوجد أحد يلبسها هناك بعد !الحكمة من القصة : الناس يرون ............

الطفل وقطعة الحلوي

2017-04-10

طفل صغير يحمل أشياءً كثيرة من فئة ما يباع بإثنين و نصف من الجنيهات ، يسير حاملا إياها ثم يتوقف قليلا أمام أحد متاجر الحلوى و ينظر عبر الواجهة الزجاجية للمحل، يرى قطع الحلوى المتراصة متباينة الألوان، يتمنى لو يتذوق قطعة، يضع يده في جيبه، يخرج عدة قروش، فيجد أنها لا تكفي، فيعيدها فيعيدها مرة أخرى.طفل يخرج من المحل برفقة والده، حاملا في يديه قطعة من الحلوى يكاد يطير بها فرحا، يمسكها جيدا بيد و يده الأخرى في يد والده ، لا يعرف كيف تسقط قطعة الحلوى من يده، بينما هو منشغلا في الحديث مع والده ،بعد عدة دقائق يكتشف عدم وجودها، فيبدأ بالبكاء.يتابع الطفل بعينيه و كل نظره مثبت على قطعة الحلوى التي تسكن بين ............

قصة الـ 99 دينار

2017-04-04

يُحكى أن مَلكًا كان لديه خادماً ووزير، فكان الملك يرى ما في خادمه مِن سعادة ، و يرى ما في نفسه مِن كدر، وكان يرى الخادم لا يملك شيء ، فما باله سعيد و أنا المَلِك عندي وعندي ولست سعيدًا؟! فسأل الوزير: ما بال الخادم أسعد مني في حياته؟ فقال له الوزير: جرِّب معه قصة التسعة والتسعين ، ضع 99 دينارًا عند بابه في الليل واطرق بابه وانظر ماذا يحدث. فعل الملك ماقال له الوزير ، أخذ الرجل تلك الـ 99 دينارا، فلما عدها قال: (لا بد أن الدينار الباقي وقع في الخارج( فخرج هو وأهل بيته كلهم يفتشون، فذهب الليل وهم يفتشون، فغضب الأب لأنهم لم يجدوا هذا الدينار الناقص ... فثار عليهم بسبب الدينار بعد أن كان ............