ميديا / مقالات / قصة طريفة (العدد : 91)

ورود على جانب الطريق

2014-01-20

كان عند إمرأة صينية مسنة إناءين كبيرين تنقل بهما الماء، وتحملهما مربوطين بعمود خشبي على كتفيها. وكان أحد الإناءين به شرخ والإناء الآخر سليم ولا ينقص من الماء الذي بداخله شيء . وفى كل مرة كان الإناء المشروخ يصل إلى نهاية المطاف من النهر إلى المنزل وبه نصف كمية الماء فقط ولمدة سنتين كاملتين كان هذا يحدث مع السيدة الصيني...ة، حيث كانت تصل منزلها بإناء واحد مملوء وآخر به نصفه . وبالطبع، كان الإناء السليم مزهواً بعمله الكامل ، والإناء المشروخ محتقراً لنفسه لعدم قدرته وعجزه عن إتمام ما هو متوقع منه . وفى يوم من الأيام وبعد سنتين من المرارة والإحساس بالفشل تكلم الإناء المشروخ مع السيدة الصينية "أنا خجل ............

فردة حذاء

2014-01-20

فردة حذاء يُحكى أن غانـدي كان يجري بسرعة للحاق بقطار وقد بدأالقطار بالسير وعند صعوده القطار سقطت من قدمـه إحدى فردتي حذائه فما كانمنه إلا خلع الفردة الثانية وبسرعة رماها بجوارالفردة الأولى على سكةالقطار فتعجب أصدقاؤه !!!!؟ وسألوهماحملك على مافعلت؟ لماذا رميت فردةالحذاء الأخرى؟ فقال غاندي الحكيم أحببت للفقيرالذي ...يجد الحذاء أن يجد فردتين فيستطيع الإنتفاع بهما فلو وجد فردةواحدة فلن تفيده ولن أستفيد أنــا منها أيضا نريـد أن نعلم انفسنا من هذا الدرس أنــه إذا فاتنــا شيء فقد يذهب إلى غيرنــا ويحمل له السعادة

قصــــــــــــــــــــــة البطــــــاطــــــس

2014-01-20

قصــــــــــــــــــــــة البطــــــاطــــــس قررت مدرسة روضة أطفال أن تجعل الأطفال يلعبون لعبة لمدة أسبوع واحد !!! فطلبت من كل طفل أن يحضر كيس به عدد من ثمار البطاطا … وعليه إن يطلق على كل بطاطايه اسم شخص يكرهه !! وفي اليوم الموعود أحضر كل طفل كيس وبطاطا موسومة بأسماء الأشخاص الذين يكرهونهم … العجيب أن بعضهم حصل على بطاطا واحدة وآخر بطاطتين وآخر 3 بطاطات وآخر على 5 بطاطات وهكذا …… عندئذ أخبرتهم المدرسة بشروط اللعبة وهي : أن يحمل كل طفل كيس البطاطا معه أينما يذهب لمدة أسبوع واحد فقط . بمرور الأيام أحس الأطفال برائحة كريهة تخرج من كيس البطاطا وبذلك عليهم تحمل الرائحة و ثقل الكيس أيضا … وطبعا كلما كان ............

الضفدع و العقرب

2014-01-20

الضفدع و العقرب ! ========== يحكى أن ضفدعاً كان يقفز بين أوراق الأشجار الطافية، بعد أن أغرق ماء النهر بفيضانه الأرض حوله ... لمح الضفدع عقربًا يقف حائرًا على أحد الصخور ، والماء يحيط به من كل جانب ؛ قال العقرب للضفدع : يا صاحبي ألا تعمل معروفًا وتحملني على ظهرك ، لتعبر بي إلى اليابس فإني لا أجيد العوم ، إبتسم الضفدع ساخرًا وقال : كيف أحملك على ظهري أيها العقرب ، و أنت من طبعك اللسع ؟ !! قال العقرب في جدية : أنا ألسعك ؟! كيف و أنت تحملني على ظهرك ، فإذا قرصتك مت في حينك ، و غرقت و غرقت أنا معك ؟ تردّد الضفدع قليلاً و قال للعقرب : كلامك معقول و لكني أخاف أن تنسى ... قال العقرب : كيف أنسى يا صديقي ، إن كنت سأنسى المعروف ، ............

زوجة زكية فعلا...

2014-01-20

ذكاء وفطنة زوجة...عاد الزوج من عملهفوجد أطفاله الثلاثة أمام البيتيلعبون في الطين بملابس النوم.........التي لم يبدلوها منذ الصباحوفي الباحة الخلفيةتبعثرت صناديق الطعاموأوراق التغليف على الأرضوكان الباب الأمامي للبيت مفتوحاً..أما داخل البيت فقد كان يعج بالفوضىفقد وجد المصباح مكسوراًوالسجادة الصغيرة مكومة إلى الحائطوصوت التلفاز مرتفعاًوكانت اللعّب مبعثرةوالملابس متناثرة في أرجاء غرفة المعيشةوفي المطبخ كان الحوض ممتلئا عن آخره بِالأطباقوطعام الأفطار ما يزال على المائدة و كان باب الثلاجه مفتوحاً على مصراعيه..صعد الرجل السلم مسرعاًوتخطى اللعب و أكوام الملابس باحثاً عن زوجتهكان القلق يعتريه خشية أن ............