ميديا / مقالات / اتيكيت (العدد : 74)

* كيف تتغلب على العرق ورائحته؟:

2017-04-30

* كيف تتغلب على العرق ورائحته؟:بما أننا على مشارف دخول الصيف ونحتاج دائماً للشعور بالإنتعاشوليس من اللطيف أن تنبعث منا رائحة غير مستحبة يشمها الآخرون.إليك النصائح التي تتبعها لتجنب هذا الموقف المحرج: 1-       تجنب التعرض المباشر للشمس. 2-       ارتداء الملابس القطنية وخاصة فاتحة اللون. 3-       الإستحمام يومياً بالماء الدافئ والصابون. 4-       استخدام مزيلات العرق خاصة تحت الإبطين بعد تجفيف الجسم تماماً بعد الحمام. 5-       استخدم ماء تواليت خفيفة الرائحة حتى تشعر في الإنتعاش خاصة في وسط النهار. 6-       ............

إتيكيت عام

2017-04-03

- ذوقلا تطرقع أصابعك بين الناس ولا تبلل أصابعك بلعابك عندما تريد تقليب صفحات المجلة أو الكتاب إن هذا يتنافى مع الجمال والذوق - مساعدةإذا دعتك صديقة لتناول الطعام عندها ورأيت أنها مشغولة في إعداد الأكل فلا تذهبي إليها في المطبخ وتقحمي نفسك في عملها بدعوى مساعدتها.. إن هذا العمل قد يسبب لها ارتباكاً مع أنك ترغبين مساعدتها ومن الناس من يتضايق من اطلاعك على طريقة عمله وكذا صديقتك قد تتضايق من اطلاعك على طبخها رغم سعادتها بزيارتك. - المسنونعندما يدخل المجلس أحد كبار السن علينا أن ننهض لاستقباله والحفاوة به وأن نجلسه في أفضل مكان.. وإذا أبدى المسن رأياً يخالف رأيك فتقبل هذا الرأي بصدر رحب ولا تتبرم.

إتيكيت إجتماعي

2017-03-05

- بسمة البسمة عنوان الرقة والذوق السليم، فاجعلها ملازمة لك، ابتسم عند المصافحة للقاء والوداع وابتسم عند الاستئذان وعند السؤال عن شيء وعند تقديم الشكر.   - اليد الندية لا تتردد في عون كل من يلتجئ لك ولو بالكلمة الحسنة والوجه البشوش وحسن المشورة، فالإحسان هو أن تصون وجه من سألك - افتخار لا تفاخري بجمالك ولا بمالك ولا بأصلك الطيب، فلست أنت صانعة شيء من هذا، وخير لك أن يتحدث الناس عنك من أن تتحدثي أنت عنها فيقال إنك حديثة نعمة أو مغرورة.

اتيكيت استقبال الهدية

2017-02-26

إذا قدمت لك صديقة هدية من الزهور فلا تضعيها في مكان بعيد وتهملي شأنها بل أسرعي فوراً إلى فض غلافها وضعيها في فازات وأنت تبدين الإعجاب بها وبسلامة ذوق مهديتها. إذا أحضر لك خاطبك أو زوجك هدية ما وقدمها لك بزهو وفرح فعليك بشكره وإبداء فرحك بها ولا تذكريه بأن هداياه لك قليلة ومتواضعة جداً. إذا جاءت هدية ففض غلافها أمام مهديها، وأبد سروراً به وامتنانك له وإعجابك بذوقه، ولكن لا تفعل ذلك إذا كان هناك شخص آخر تقدم لك في نفس الوقت بهدية أخرى، لأنك قد لا توفق في المساواة بين مقدمي الهديتين فقدم لهما من الشكر والتقدير القدر المتساوي. كما قد يكون فض الهدية أمام شخص آخر محرجاً أو مؤذياً لشعور مهديها ............

اتيكيت الجلوس

2017-02-12

التمدد أو الجلسة المنبطحة أنت شخصية جداً ومتفردة وذاتية في التعبير عن نفسك، بل وفخورة بما تقومين به، حالتك النفسية هنا تعلن أنك تحترمين شروطك التي تضعينها لنفسك في كل تعاملاتك. جلسة الساقين الملتفتين هذه الجلسة تعكس حالتك الرومانسية وربما تعيشين حالة حب، أنتي أيضاً تفكرين وتتعاملين بإحساسك أكثر من استخدامك لقدراتك الذهنية. جلسة الظهر المستقيم  أنت حاسمة ، دقيقة الملاحظة ، يمكنك أن تقدمي تضحيات مختلفة شرط أن يعترف من حولك بمزاياك هذه. الجلسة المائلة هذه الجلسة تفضح حبك للمغامرة والتحدي وخوض الأخطار، لا ترضين بالسهل وتحبين التفوق دائماً.